«التداول الأمثل لمحصول الفراولة ومنظومة التكويد الجديدة».. ندوة للتصديري للحاصلات الزراعية

 

أميرة الحسينى

 

عقد المجلس التصديري للحاصلات الزراعية ندوة عن التداول الأمثل لمحصول الفراولة، والتعريف باشتراطات منظومة التكويد الجديدة، قام بتنظيمها المجلس بالتعاون مع الحجر الزراعي وجمعية تنمية وتطوير المحاصيل البستانية.

واستهدفت الندوة الطرق والآليات التي تساهم في التداول بشكل أفضل لمحصول الفراولة.

 

حيث بدأت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي في تنفيذ منظومة التكويد الجديدة للمزارع الراغبة في تصدير منتجاتها الزراعية من الخضر والفاكهة للخارج.

وذلك بعد صدور قرار وزير الزراعة حمل رقم 386 لسنة 2021، والذي تضمن التعريف بمنظومة التكويد الجديدة.

وشروط تكويد المزارع وخطوات تسجيل المزارع ورسوم تكويد المزارع الجديدة ضمن منظومة التكويد الجديدة.

وتأتي منظومة التكويد الجديدة وفقا للقرار الوزاري رقم 386 لسنة 2021 الصادر من وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي.

بشأن العمل بمنظومة التكويد والتتبع المرفقة لكافة الكيانات التصديرية الراغبة فى تصدير إنتاجها من المحاصيل الزراعية التصديرية والتى يحدد أولوياتها الحجر الزراعى.

وأوضح نص القرار رقم 386 أن المقصود بعملية التكويد، أنها عملية أعتماد فنى يقوم به الحجر الصحي للكيانات التصديرية بما يتضمن تطبيق تشريعات الدول المستوردة.

وإنتاج محصول تصديرى ذو جودة عالية للحفاظ على سمعه الصادرات الزراعية المصرية والسماح بنفاذها لجميع الأسواق العالمية.

ويكون التكويد من خلال إعطاء رقم كودى مميز لكل كيان تصديرى مستقل بما يسمح بعمليات تتبع الشحنات المصدرة.

وشمل القرار رقم 386 الخاص بمنظومة التكويد الجديدة للمزارع تعريف مفهوم الحجر الزراعي.

ونص أنه “الجهة المسئولة عن إجراءات فحص وتكويد وتسجيل المزارع والكيانات التصديرية،

ويقصد بها الإدارة المركزية للحجر الزراعي أو أي من الإدارات العامة التابعة لها أو إحدى الجهات التى يفوضها للقيام ببعض مهامه،

وجاء تعريف المنشآت التصديرية بأنها محطات التعبئة والفرز أو مراكز التجميع أو مخازن المنتجات التصديرية أو وحدات المعالجة وغيرها من المنشآت لذات الأغراض”.

 

وتشير أحدث البيانات الصادرة عن المجلس التصديرى للحاصلات الزراعية قيمة صادرات مصر من الحاصلات الزراعية،

 

خلال الـ9 أشهر الأولى من الموسم التصديري 2021/2020 (الفترة من سبتمبر 2020 وحتى مايو 2021)،

بنسبة 7.1% لتصل إلى 1.951 مليار دولار في مقابل 1.822 مليار دولار خلال نفس الفترة من موسم 2020/2019،

بحسب التقرير الصادر عن المجلس التصديري للحاصلات الزراعية.

 

وبحسب التقرير، فإن إجمالي الكميات المصدرة من القطاع بالطن خلال نفس الفترة ارتفعت بنسبة 1.7% لتصل إلى 3.607 مليون طن مقابل 3.548 مليون طن.

 

واستحوذت الدول العربية على 41% من حجم صادرات مصر من الحاصلات الزراعية خلال الـ9 أشهر الأولى من الموسم،

بنحو 1.482 مليون طن، وكذلك بنسبة 34% من إجمالي قيمة الصادرات بنحو 673 مليون دولار خلال تلك الفترة.

 

وبلغت الكميات المصدرة من الحاصلات الزراعية المصرية للدول الأوروبية خارج الاتحاد الأوروبي نحو 906 ألف طن بقيمة 484 مليون دولار مستحوذة على 25% من قيمة تلك الصادرات.

وسجلت قيمة صادرات الحاصلات الزراعية المصرية لدول الاتحاد الأوروبي نحو 475 مليون دولار

من خلال تصدير 675 ألف طن مستحوذة على 19% من إجمالي الكميات المصدرة و24% من قيمة الصادرات.

 

وحققت قيمة صادرات الحاصلات الزراعية لدول آسيا نحو 274 مليون دولار من خلال تصدير 496 ألف طن.

 

كما بلغت صادرات مصر من الحاصلات الزراعية لدول أفريقيا نحو 17 مليون دولار قيمة تصدير 26 ألف طن،

ولدول الأمريكيتين “الشمالية والجنوبية” وأستراليا نحو 23 ألف طن بقيمة 19 مليون دولار.

 

وصدرت مصر نحو 38 ألف طن مانجو، ونحو 160 ألف طن أعلاف،

واستحوذت صادرات البطاطس الطازجة على 17% من إجمالي كميات الحاصلات المصرية المصدرة بنحو 596 ألف طن.

وصدرت مصر من البصل الطازج نحو 254 ألف طن، وبلغت صادرات الرومان الطازج نحو 107 آلاف طن،

والطماطم الطازجة نحو 93 ألف طن، والفاصوليا الجافة نحو 91 ألف، وسجلت صادرات البطاطا الحلوة 37 ألف طن،

والعنب الطازج 53 ألف طن، والفول السوداني 41 ألف طن.


Notice: ob_end_flush(): Failed to send buffer of zlib output compression (0) in /home/alfllah/public_html/wp-includes/functions.php on line 5420